تراجع هيمنة البتكوين و الإيثيريوم عند مستويات قياسية

واصلت العملة الرقمية إيثيريوم ثاني أكبر عملة رقمية في العالم من حيث القيمة السوقية ارتفاعاتها لليوم الخامس على التوالي، لتبلغ أعلى مستوى لها على الإطلاق يوم الخميس في حدود 2,800 دولار أمريكي. في الوقت الذي استمر فيه تراجع هيمنة البتكوين على سوق العملات المشفرة، وفقاً لبيانات من Coin Metrics.  التي كانت تتداول في حدود السعر 54,471 دولاراً.

تأتي هذه التطورات بعد أن أعلن بنك الاستثمار الأوروبي The European Investment Bank (EIB) وهو ذراع الإقتراض لدول الإتحاد الأوروبي، يوم الأربعاء أنه أصدر أول سند رقمي على الإطلاق على منصة Ethereum، الشبكة الأساسية للإيثريوم. وأدى ذلك إلى تقوية التكهنات بأن العملة الرقمية تكتسب زخماً بين المؤسسات المالية الرئيسية.

أغلب العملات الرقمية الرئيسية كانت تتداول على ارتفاع يوم الخميس، مدعومة بارتفاع الإيثريوم. في حين استمر انخفاض عملة البتكوين، بحوالي 16٪ من أعلى مستوى لها على الإطلاق عند 65,000 دولار تقريباً في وقت سابق من هذا الشهر.

ولكنها مازالت مرتفعة بنسبة 90 ٪ تقريباً حتى الآن هذا العام، على خلفية الإهتمام المتزايد من قبل المستثمرين المؤسسين والمشترين من الشركات مثل تسلا.

هل تشهد سوق العملات المشفرة فقاعة؟

في الوقت نفسه، حذر بعض المستثمرين من تشكل فقاعة في سوق العملات المشفرة. حيث ارتفعت الكثير من أسعار “العملات الرقمية البديلة” هذا العام إلى مستويات قياسية وبسرعات خارقة.

ذلك أدى إلى انخفاض هيمنة البتكوين على سوق العملات الرقمية إلى أقل من 50٪ من القيمة الإجمالية لسوق العملات الرقمية الأسبوع الماضي للمرة الأولى منذ أغسطس 2018، وفقاً لـبيانات CoinMarketCap.

وكانت المرة الأولى التي انخفضت فيها حصة البتكوين في السوق دون هذا المستوى في عام 2017، قبل حدوث انخفاض كبير في أسعار العملات الرقمية المشفرة الذي يشار إليه الآن باسم “شتاء العملات الرقمية”. لكن المراهنين على ارتفاع البتكوين يؤكدون أن الأمور مختلفة هذه المرة، حيث أن الإرتفاع مدفوع بالطلب المؤسسي وليس مستثمري التجزئة. حيث أصبح المستثمرون المؤسسيون أكثر ثقة بشأن سوق العملات الرقمية.

لكن المشككين في العملات المشفرة يقولون أن البتكوين والعملات الرقمية الأخرى هي فقاعة ستنفجر، مستشهدين بالمخاطر المتعلقة بالتنظيم وتأثير تعدين العملات الرقمية وخاصة على استهلاك الطاقة وتغير المناخ.

التحليل الفني البتكوين:

من الناحية الفنية تواجه البتكوين مستويات فنية محورية بعد موجة الهبوط الأخيرة. فعلى الرغم من أن العملة المشفرة قد انتعشت فوق متوسط سعرها على مدار المائة يوم الماضية، إلا أنها لا تزال تتداول أقل من المتوسط المتحرك لمدة 50 يوماً. تشير هذه الديناميكية عادةً إلى اقتراب الأصل المالي من نقطة انعطاف.

إذا لم تتمكن البتكوين من تجاوز متوسطها لمدة 50 يوماً – والذي يقع حالياً عند حوالي 57,000 دولار – فقد تدخل في فترة تقلب عرضي حيث تتقارب الفجوة بين خطي الإتجاه. تشير المؤشرات الفنية إلى أن الإختراق قد لا يكون سهلاً حيث فشلت البتكوين في القيام بذلك في عدة مناسبات الأسبوع الماضي.

كان التداول في أكبر الأصول الرقمية في العالم متقطعاً في الأيام الأخيرة بعد أن وصل إلى مستوى قياسي في منتصف أبريل فوق 64,000 دولار. قبل أن ينخفض بأكثر من 15 ٪ منذ ذلك الحين، على الرغم من أنه انتعش في وقت سابق من هذا الأسبوع وسط أخبار إيجابية، بما في ذلك تعليقات من المدير المالي لشركة تسلا. التي كررت إلتزام الشركة بالعملة المشفرة.

بتكوين تخسر تدفقات أسبوعية قياسية مع انحسار موجة صعودها

نيويورك (رويترز) – أظهرت بيانات من كوينشيرز لإدارة العملات الرقمية يوم الاثنين أن العملة المشفرة بتكوين خسرت تدفقات أسبوعية قياسية مع تحول المعنويات بشكل عام تجاه العملات الرقمية إلى الحذر بعد تعثر موجة صعود حاد.

وخسرت بتكوين تدفقات بلغت 21 مليون دولار في الأسبوع المنتهي في 23 أبريل نيسان، وهي أكبر تدفقات أسبوعية مسجلة. واجتذب قطاع الأصول المشفرة تدفقات اجمالية صافية بلغت 1.3 مليون دولار فقط وهو أدنى رقم أسبوعي منذ أكتوبر تشرين الأول 2020 .

وقالت كوينشيرز إن اجمالي الأصول المشفرة تحت الإدارة بلغ 54.3 مليار دولار حتى نهاية الأسبوع الماضي، انخفاضا من 64.2 مليار دولار في منتصف أبريل نيسان.

وبعد أن سجلت مستوى قياسيا مرتفعا عند حوالي 65 ألف دولار في منتصف أبريل نيسان، هوت بتكوين حوالي 25 بالمئة. لكن العملة المشفرة الأكبر في العالم من حيث القيمة السوقية صعدت بما يصل إلى عشرة بالمئة اليوم الاثنين وسجلت في أحدث تداول 53 ألف و970 دولارا، وهو ما يبرز التقلبات الحادة في قيمتها.

ومن ناحية أخرى، اجتذبت ايثريوم، ثاني أكبر العملات المشفرة، تدفقات أسبوعية بلغت 34 مليون دولار ليرتفع إجمالي التدفقات منذ بداية العام إلى 792 مليون دولار وهو ما يعكس موجة جديدة من المعنويات الإيجابية بين المستثمرين.

(اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية)

بيانات كوينشيرز: التدفقات إلى العملات المشفرة بلغت 4.9 مليار دولار حتى منتصف أبريل

(رويترز) – أفادت بيانات من كوينشيرز لإدارة العملات الرقمية يوم الثلاثاء بأن التدفقات إلى صناديق ومنتجات العملات المشفرة بلغت 4.9 مليار دولار بحلول 16 أبريل نيسان، مع تباطؤ وتيرة الزيادة بعض الشيء في الأسبوعين الأولين من الشهر بعد بلوغ مستويات غير مسبوقة في الربع الأول من العام.

والرقم مرتفع حوالي تسعة بالمئة عن أعلى مستوى على الإطلاق البالغ 4.5 مليار دولار في الشهور الثلاثة الأولى من العام.

كانت وتيرة التدفقات قد هدأت بالفعل في الربع الأول، وذلك بعد قفزة 240 بالمئة في الربع الرابع من العام الماضي.

وقالت كوينشيرز إنه مع ذلك، بلغ إجمالي التدفقات في الأسبوع الثاني من أبريل نيسان 233 مليون دولار، وهو الأكبر منذ أوائل مارس آذار.

كما تباطأت وتيرة ارتفاع بتكوين في أول أسبوعين من الشهر، إذ زادت 5.7 بالمئة فقط، لكنها بلغت مستوى غير مسبوق عند ما يقل قليلا عن 65 ألف دولار خلال تلك الفترة.

وبعد أن لامست تلك الذروة الأسبوع الماضي، انخفضت بتكوين 18 بالمئة تقريبا في ستة أيام.

وفي أحدث التداولات يوم الثلاثاء، كانت بتكوين منخفضة 0.75 بالمئة عند 55 ألفا و286 دولارا.

(إعداد محمود سلامة للنشرة العربية – تحرير وجدي الألفي)

مصحح – بتكوين تبلغ قمة غير مسبوقة قبيل إدراج أسهم كوينبيس

(لحذف الإشارة إلى الطرح العام الأولي في العنوان والفقرة والأولي)

لندن (رويترز) – بلغت بتكوين قمة غير مسبوقة عند 62 ألفا و741 دولاراً يوم الثلاثاء، لتواصل سلسلة مكاسبها في 2021 وتبلغ ذروة جديدة قبل يوم من إدراج أسهم لكوينبيس.

يعتبر إدراج أكبر منصة أمريكية للعملات المشفرة على المؤشر ناسداك يوم الأربعاء انتصاراً تاريخياً لمناصري العملات المشفرة.

وارتفعت أكبر العملات المشفرة في العالم، التي يتنامي قبولها لدى القطاع المالي التقليدي باعتبارها أداة للاستثمار ووسيلة للدفع، بما يصل إلى خمسة بالمئة يوم الثلاثاء. كما بلغت منافستها الأصغر إيثيريوم ذروة عند 2205 دولارات.

كانت شركات كبرى قد أبدت قبولها للعملات المشفرة أو استثمرت فيها، منها بي.إن.واي ميلون وماستركارد وتسلا.

تجاوزت بتكوين حاجز الستين ألف دولار أوائل الشهر الماضي بدعم من شراء تسلا عملات مشفرة بقيمة 1.5 مليار دولار لميزانيتها العمومية. وكان نطاق تداولها ضيقا على مدار الأسبوعين الأخيرين.

(إعداد محمود سلامة للنشرة العربية)

بِتكوين تتخطى 60 ألف دولار مع تجدد الحديث عن تقلص المعروض

(رويترز) – ارتفعت بِتكوين فوق 60 ألف دولار لتقترب مع مستويات قياسية مطلع الأسبوع وتكسر نطاقا ضيقا حوصرت فيه لأسبوعين، مدعومة بالحديث عن تقلص جديد للمعروض في ظل دلائل على استخدام أوسع.

سجلت العملة المشفرة الأكبر والأشهر في العالم 61 ألفا و222.22 دولار يوم السبت، أعلى مستوى في نحو شهر. وتراجعت تراجعا طفيفا إلى 59 ألفا و907 دولارات في الساعة 0500 بتوقت جرينتش يوم الأحد.

بِتكوين مرتفعة 116 بالمئة من أقل مستوى للعام 27 ألفا و734 دولارا المسجل في الثاني من يناير كانون الثاني. وتجاوزت العملة مستوى الستين ألفا للمرة الأولى في 13 مارس آذار، مسجلة مستوى قياسيا عند 61 ألفا و781.83 دولار في بورصة بِتستامب، مباشرة عقب توقيع الرئيس الأمريكي جو بايدن على حزمة التحفيز المالي البالغ حجمها 1.9 ترليون دولار.

تأتي مكاسب بِتكوين الكبيرة هذا العام وسط قبول أوسع للعملة الرقمية كأداة استثمار وسداد بالتزامن مع إقبال متزايد من المستثمرين الأفراد على ضخ السيولة في الأسهم وصناديق المؤشرات وأصول أخرى عالية المخاطر.

ارتفعت العملة كذلك بفضل دعم العملات المشفرة من شركات كبري مثل بنك نيويورك ميلون وبلاك روك لإدارة الأصول وشركة بطاقات الائتمان العملاقة ماستركارد، في حين بدأت شركات مثل تسلا وسكوير إنك وميكرو ستراتيجي تستثمر فيها.

(تغطية صحفية آكريتي بهالا في بنجالور وفيديا رانجاناثان في سنغافورة; إعداد هالة قنديل للنشرة العربية; تحرير أحمد إلهامي)

هل تعلمون ما هو لون الذهب الجديد ؟‎

تتراوح العديد من الأسئلة والإستفسارات لأي مقبل على أسواق البورصة العالمية حول من أين أبدأ؟ كيف أحقق أرباحي ؟ ما هي أسرع الطرق؟ ما هو الملاذ الآمن بالنسبة إلي؟

استفسارات والعديد من الأسئلة التي تدور في ذهنك الآن.

ولكن مع التطور الذي وصلنا له الآن في القرن الواحد والعشرين فإن الذهب ليس فقط الذهب الأصفر أو حتى الذهب الأسود.

إنما الذهب الحقيقي لهذا العصر هو العملات الرقمية وعلى رأسها البتكوين.

ما هو البيتكوين؟

لا يزال هناك العديد من الغموض حول كيفية ظهور البتكوين ولكن العديد من التحليلات تفيد أنها عبارة عن نظام دفع إلكتروني قام باستخدامه مجموعة من الأشخاص عام 2008 و أطلقوا على أنفسهم أسم ساتوشي ناكاموتو. 

وفي عام 2009 قاموا بتطويره وجعله نظام مفتوح مجاناً و لا يخضع لأي وجهات رقابية أو مسؤول، لكنه في المقابل مقاوم للتلاعب إذ يعمل على تشفير الكتل بواسطة شبكة الكمبيوتر ومن ثم يتم تسجيلها بشكل نهائي لارجعة فيه على ما أسموه بلوك تشين. 

وإلى الآن لازالت الصعوبات الموجودة في النظام لاتنتهي بحيث لا يوجد خيار نسيان كلمة المرور وبأنه حسب التقارير الأخيرة هناك 20 بالمئة من مجمل الحسابات هي حسابات معلقة لأشخاص نسوا كلمة السر الخاصة فيهم ولم يستطيعوا استرجاع الحساب في ظل عدد المحاولات المحدودة لتسجيل الدخول إلى حسابك الخاص.

ما هي الفائدة التي يمكن أن أحصل عليها من استخدام عملة البتكوين ؟

بالبداية البتكوين تعتبر عملة  مشفرة قابلة للتحول إلى عملات نقدية أخرى الأمر الذي يسمح لنا باستخدامها بين الشركات أو حتى الأفراد، حيث يمكننا استخدامها للشراء عن طريق (PayPal) أو عن طريق موقع أمازون وغيرها من المواقع المعروفة.

ولكن في الطرف الآخر أن البتكوين العملة المفضلة للمجرمين والمافيا في عالم الأنترنت بسبب عدم الرقابة الموجود على العملة. غير أن كل هذا لم يمنع عملة البتكوين من أن تكون في الصدارة مقابل العملات المشفرة الأخرى بل أيضاً في أسواق البورصة العالمية، حيث أن الإقبال الكبير على العملة مؤخراً أدى الى ارتفاع سعرها بشكل خيالي، حيث استطاعت البتكوين من كسر حاجز 60 ألف دولار للوحدة الواحدة. 

وهناك العديد من التحليلات حول إمكانية اختراق 100 ألف دولار للوحدة الواحدة خلال العام الحالي الأمر الذي يجعلها هدف للاستثمار للعديد من الشركات والأفراد. وقد تمكنت العملة منذ بداية العام الحالي من التضاعف لثلاثة مرات، حيث كان سعر العملة الواحدة في نهاية شهر ديسمبر 2020 فقط 20 ألف دولار ولكن اليوم استطاعت اختراق مستوى 60 ألف دولار، مما يجعلها ملاذ آمن للعديد من المستثمرين.

رئيس المركزي الأمريكي: لا عملة رقمية إلا بدعم من الكونجرس

واشنطن (رويترز) – قال جيروم باول رئيس مجلس الإحتياطي الإتحادي الأمريكي يوم الأثنين أن المجلس لن يمضي في إقامة عملة رقمية للبنك المركزي دون موافقة الكونجرس، وإن الدراسات الحالية في الموضوع تركز على المخاطر والمزايا، لا على إنشاء نموذج أولي.

وأضاف باول، عندما سُئل في مؤتمر نظمه بنك التسويات الدولية عن مدى قانونية أن ينشئ البنك المركزي عملة رقمية، “لن نمضي قدما دون دعم من الكونجرس” وسن أي قوانين ضرورية.

وقال أن التعاون مع مبادرة العملة الرقمية لمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا “يركز على إمكانيات التقنيات وقيودها، وليس محاولة لإنشاء نموذج أولي. دعونا نحاول إرساء الأساس ونرى ما الذي سنتعلمه”.

(تغطية صحفية هوارد شنايدر; إعداد محمد فرج للنشرة العربية; تحرير أحمد إلهامي)

مشهد السوق – أسعار بيتكوين تواصل الكفاح ، الأسهم الأمريكية ترتفع

أسعار بيتكوين تكافح

واصلت أسعار بيتكوين الكفاح لتحقق عودة بعد سقوطها في نهاية الأسبوع الماضي. إستمرت الأسعار و السوق في التداول علي نحو ضعيف و يرجح أن يستمر ذلك علي المدي القريب. قد يأمل المشترون أن يتماسك الدعم حول مستوى 8000 دولار و إذا حدث ذلك سيجذب بعض صائدي القيعان و لكن إذا لم يتماسك الدعم علي المدي القريب قد نتراجع.

إن عمليات الفورك الخاصة ببيتكوين كاش وشيكة و قد تكون أحد الأسباب التي تجعل مزاج المتداولين و المستثمرين سيء. و بالتالي ننصح المتداولين بمراقبة تحرك الأسعار عن كثب قبل إتخاذ قرار التداول في هذه الفترة. سيكون من الأفضل الإحتفاظ بالأموال و إنتظار إشارات محددة قبل البيع أو الشراء.

أسعار الذهب تتلقي الدعم

إستمر الذهب في تلقي الدعم مع تفاقم الوضع في الشرق الأوسط. كما يبدو أن الدولار يواجه الضغوط الآن في كل الأسواق و قد ساعد ذلك الذهب علي التحرك بشكل بطيء و لكن مستقر. صعدت العقود الآجلة الأمريكية عند الإفتتاح يوم الإثنين مع تراجع التوترات الصينية الأمريكية.

لازلنا نؤمن أن ضعف الدولار مجرد تصحيح للقوة التي شهدناها الأسبوعين الماضيين و بالتالي قد تنعكس صعودية الذهب في أي وقت. إذا حدث ذلك ، قد تعود أسعار الذهب إلي منطقة الدعم سريعا.

العملات المشفرة – ما الذي سيحدث في 2018؟

إعتبر العام 2017 بمثابة نقطة تحول للعملات المشفرة . من الظلام النسبي ، رأينا تلك الصناعة تنمو علي قدم و ساق بشكل كبير لدرجة أنها جذبت هؤلاء الذين لم يكونوا مهتمين بالتداول و صناعة الإستثمار من قبل و قد بدءوا الآن في التحدث عن صناعة العملات المشفرة بشكل عام و ببيتكوين علي الأخص بشكل دوري

و لكن كما هو الحال في أي حدث آخر ، لا يمكننا إستخدام ما حدث في الماضي للتنبؤ بالمستقبل و يمكننا فقط إستخلاص إستنتاجات من الماضي لنري كيف ستسير تلك الصناعة في 2018

لقد قادت بيتكوين صناعة العملات المشفرة في 2017 حيث صعدت أسعارها من مستوي 1000 دولار في بداية العام إلي مستوي 19 ألف دولار بحلول نهاية العام. و قد دفع ذلك الجميع ، بما في ذلك البنوك المركزية لمختلف الدول ، للجلوس و المراقبة. و لكن بينما نتجه إلي إقفال العام ، نشهد علامات متنامية للإرهاق في سوق بيتكوين.  كان السبب في ذلك ظاهرة الإرتفاع في أسعار بيتكوين و الذي خرج عن السيطرة. كما شهدنا إطلاق العقود الآجلة لبيتكوين و هو الأمر الذي ضغط بشكل أكبر علي الأسعار بالإضافة إلي بعض اللوائح المقترحة

و قد أدي ذلك السيناريو إلي إزدياد التركيز علي العملات البديلة مثل إيثيروم ، LTC ، IOTA  و ريبل. نعتقد أن العملات البديلة ستدير عالم العملات المشفرة في العام 2018 بينما ستبقي بيتكوين في الخلفية. الأمر ليس أن أداء العملات البديلة لم يكن جيدا في 2017 فقد إرتفعت أسعار إيثيروم بواقع 100 مرة في 2017 و لكنها لم تحقق مكاسب بقدر ما حققته بيتكوين في 2017. و لكننا نعتقد أن هذا الأمر سيتغير في 2018 حيث إكتسبت العملات البديلة الزخم في أوساط المستثمرين و المضاربين حيث يترقبون ظهور بيتكوين جديدة من بين تلك العملات البديلة

تتحرك عملات إيثيروم و ريبل و عملة أخري تدعي IOTA وفقا لتحليلات أساسية قوية مما يجعلهم مختلفين عن بيتكوين. يرجح أن تسير الأمور في صالح تلك العملات علي المدي المتوسط مع سعي المزيد من المتداولين و المستثمرين وراء القيمة في إستثماراتهم و قد بدت العلامات المبكرة لذلك واضحة للجميع

و لكن مع إرتفاع الأسعار و إزدياد إهتمام المتداولين و الجمهور ، سوف نشهد إرتفاع إهتمام السلطات التنظيمية أيضا. في نهاية العام 2017 ، قامت العديد من البنوك المركزية و السلطات التنظيمية بمراقبة إرتفاع الأسعار و كيف تم إساءة إستخدام العملات المشفرة في غسيل الأموال و قد شهدنا حملة هجوم متزايدة علي تلك العملات أيضا من قبل المنظمين. يرجح أن ترتفع وتيرة ذلك في 2018 حيث أكدت السلطات التنظيمية في عدد متزايد من الدول علي ضرورة تتبع الصفقات و الإستثمارات في العملات المشفرة و بدأت بعض السلطات التنظيمية في الحديث عن فرض ضرائب عليها أيضا

و قد بدأت بعض الدول مثل اليابان ، كوريا الجنوبية و ماليزيا بالفعل في السير علي خطي الولايات المتحدة و سنغافورة في إتخاذ تدابير للسيطرة علي العروض الأولية للعملات المشفرة و فرض ضرائب علي المكاسب التي تم تحقيقها من خلال العملات المشفرة بينما قامت دول أخري مثل الصين بحظر تداول تلك العملات. يرجح أن ينضج هذا الجزء من السوق بشكل متنامي خلال العام القادم مع بدء إدراك البنوك و السلطات التنظيمية أن عليها البدء في الإنضمام في الوقت المناسب. تسعي أيضا صناعة العملات المشفرة إلي المزيد من الإعتراف بها و إذا أدت تلك اللوائح إلي الإعتراف بها و بالتالي سيكون إجراء ستكون الصناعة سعيدة بالإقبال عليه

بمجرد أن يتم تنظيم تلك الأسواق ، نتوقع أن نشهد دخول المزيد من كبار المستثمرين و المتداولين إلي السوق و سيساعدها ذلك علي النضج علي نحو بطيء و مستقر علي المدي المتوسط و الطويل. إذا كانت بيتكوين قد تصدرت الإهتمام في 2017 و هو العام الذي شهد إرتفاعا في أسعارها ، فان من المرجح أن تتصدر العملات البديلة الإهتمام في 2018 بالإضافة إلي نمو تنظيم تلك الأسواق و نضجها بشكل عام ، مما سيؤدي إلي قبول تلك العملات المشفرة في النظام المالي السائد

قم بشراء و بيع العملات المشفرة فورا

كيفية شراء بيتكوين كاش ؟

شراء و بيع بيتكوين كاش

تداول بيتكوين كاش

عمليات الفورك في سوق بيتكوين

ما هي بيتكوين كاش

كيفية شراء بيتكوين كاش ؟

بورصات بيتكوين كاش

ما هي مزايا بيتكوين كاش بالمقارنة ببيتكوين؟

ما الذي سيحدث لشبكة بيتكوين؟

شراء و بيع بيتكوين كاش

منذ الأول من أغسطس ، أصبحت بيتكوين كاش عملة رقمية ذات شعبية جذبت الإهتمام نظرا للتعديلات التقنية التي أدخلت عليها. لا تقدم كل البورصات إمكانية تداول بيتكوين كاش في الوقت الحالي إلا أن Plus500 تتيح للمتداولين و المستثمرين فرصة شراء و بيع بيتكوين كاش بسهولة. يمكنك تسجيل الدخول إلي Plus500 (as CFD broker) ، إيداع الأموال عن طريق التحويلات البنكية أو بطاقات الإئتمان ثم يمكنك تداول بيتكوين كاش من خلال الكمبيوتر الخاص بك أو تطبيق الهاتف. كما يتيح AvaTrade للمتداولين فرصة شراء و بيع بيتكوين كاش عن طريق منصة تداول متقدمة ، فوارق أسعار منخفضة و تنفيذ سريع

يمكنك تسجيل الدخول إلي FXTM من هنا.

تداول بيتكوين كاش

بالنسبة للذين يتطلعون للإستفادة من تأرجحات الأسعار في بيتكوين كاش و العملات الرقمية الأخري ، يقدم Plus500 للمتداولين الوصول الفوري لأسواق بيتكوين كاش ، بيتكوين ، إيثيروم و العملات الرقمية الأخري. تعتبر العملية سريعة و سهلة باستخدام منصة تداول متقدمة و مناسبة ( عبر الكمبيوتر و الهاتف ) ، فوارق أسعار منخفضة و تنفيذ فوري. إضغط هنا للمزيد من التفاصيل

عمليات الفورك في سوق بيتكوين

في بداية شهر أغسطس ، شهدت صناعة بيتكوين تغيير كبير عرف باسم عملية فورك بيتكوين. بدون الدخول في تفاصيل فنية و التي ثبت أنها تمثل تحديا حتي لأفضل العقول الفنية في الأسواق ، ما يهم المتداولين هو أن سوق بيتكوين إنقسمت لعملتين ، أحدهما لازالت تسمي بيتكوين بينما سميت الأخري بيتكوين كاش. أدي هذا الإنقسام إلي الكثير من التوترات للمتداولين و الفنيين علي حد سواء بشأن كيفية سير هذا الإنقسام و آثاره علي سوق بيتكوين من حيث الأسعار ، التقنية ، الأرقام و ما إلي ذلك

ما هي بيتكوين كاش؟

تتمثل الأنباء الجيدة حتي الآن في أن الإنقسام قد تمت إدارته بشكل جيدة و لم تحدث مشاكل كبري في شبكة بيتكوين. و قد أدي ذلك إلي إنشاء عملة رقمية جديدة تسمي بيتكوين كاش. بدأت تلك العمل بحجم تداول يقدر بنحو 20% من حجم تداول بيتكوين و بسعر يقدر بنحو 20% أيضا من سعر بيتكوين و لكنه سقط بشكل كبير من حيث السعر و السقف أيضا. كما أدي هذا الإنقسام أيضا إلي إنتقال العديد من القائمين بالتعدين من بيتكوين إلي بيتكوين و إعتبر ذلك أحد أهم المخاوف التي تشهدها صناعة بيتكوين و لكن حتي الآن كان الإنتقال إلي بيتكوين كاش طفيفا و لم يؤدي إلي إرتفاع المخاوف بعد. كان الهدف من الإنقسام هو جعل عدد المعاملات في سوق بيتكوين ممكنا و قد تم تحقيق ذلك إلي حد ما

تداول بيتكوين اليوم

كيفية شراء بيتكوين كاش ؟

يتمثل السؤال التالي بعد إنتهاء عملية الفورك هو كيفية شراء بيتكوين كاش. تعتبر أسهل طريقة ، لاسيما إذا كان لديك بعض عملات البتكوين في محفظتك منذ وقت الإنقسام ، هي أنك قد تكون حصلت علي قيمة مماثلة من بيتكوين كاش في محفظتك. إذا لم يحدث ذلك ، يمكنك أن تطلب من الوسيط أو البورصة المثل و أن تحصل علي بيتكوين كاش في محفظتك. تعطي بعض البورصات عدد مماثل من بيتكوين كاش بينما تعطي بورصات أخري عدد أقل لعدة أسباب و هو أمر يتحتم عليك أن تستوضحه من البورصة التي تتعامل معها

المشكلة التي تواجه هذا الرصيد من بيتكوين كاش هو أنك لن تستطيع سحبه بسهولة. حيث أن العديد من البورصات لازالت تواجه الكثير من التحديات الفنية التي تتعلق بكيفية التعامل مع إنقسام بيتكوين و مع بيتكوين كاش بالتحديد و قد يتطلب الأمر بضعة أشهر قبل أن تتيح البورصات سحب بيتكوين كاش

مع إرتفاع شعبية العملات الرقمية و جاذبية بيتكوين كاش ، تقدم العديد من البورصات مثل CEO.IX،  Krakenو Bithumb خدمات جيدة فيما يتعلق بأوامر شراء و بيع العملة الرقمية الجديدة

بورصات بيتكوين كاش

تتمثل الطريقة الأخري ، إذا كنت تمتلك بيتكوين كاش هي أن تتجه إلي أحد البورصات و تقوم بالشراء. بدأت بالفعل بعض بورصات بيتكوين الكبري مثل CEO.IX ، Kraken و Bittrex بشراء بيتكوين كاش و قد شهدت إرتفاع في حجم التداول فيها. و بالتالي، كل ما تحتاج أن تقوم به هو زيارة مواقع تلك البورصات و إلقاء نظرة علي العرض و الطلب و الأسعار ثم يمكنك البدء في الشراء. و علي الرغم من أن بورصة Kraken بدأت في تداول بيتكوين كاش في الأيام التي أعقبت عملية الفورك فانها بدأت اليوم فقط في قبول الإيداع و السحب في بيتكوين كاش و هي بمثابة إشارة علي تنامي إستخدام تلك العملة

بمجرد حصولك علي بيتكوين كاش ، من البورصة أو من خلال شرائها من البورصة ، يمكنك إستخدامها بأي طريقة تريدها ، كما كنت ستستخدم أي عملة رقمية بديلة. يمكنك أيضا تحويلها إلي بيتكوين مجددا و إستخدامها. الأمر بهذه البساطة

و لكن هناك بعض الأمور التي ينبغي أن تضعها في إعتبارك. عناوين بيتكوين و بيتكوين كاش متطابقة و يعني ذلك أنك عندما تكشف عن أحدهما فانك قد كشفت عن الآخر تلقائيا و ينطوي ذلك علي مخاطر فيما يتعلق بالأمان و الخصوصية. كما أنك إذا كشفت عن المفتاح العام و ليس المفتاح الشخصي هذا يعني أنك فقدت طبقة محددة من الأمان في صناعة العملات الرقمية. هناك بضعة أمور ينبغي أن تضعها في إعتبارك قبل إستخدام بيتكوين كاش. أحدهم يتمثل في أنه من أجل التغلب علي تلك المشكلة يمكنك نقل بيتكوين أو بيتكوين كاش إلي عنوان جديد حتي يمكنك ضمان أمن و أمان الجزء الآخر

ما هي مزايا بيتكوين كاش بالمقارنة ببيتكوين؟

شهدت سوق بيتكوين كاش بداية مشرقة حيث أنها بدأت بسقف سوق كبير و بسعر مرتفع أيضا. نظرا للإنقسام ، فان بيتكوين كاش غير مرتبطة بأي شكل بسوق بيتكوين و ينبغي أن تواصل الإستمرار ككيان منفصل. سيتضح خلال الأيام القادمة كيف ستستمر بيتكوين كاش بينما ننتظر قدوم المزيد من القائمين علي التعدين إلي بيتكوين كاش و يبدأوا في التعدين. مثل أي عملة رقمية أخري ، من المهم للغاية أن تحصل بيتكوين كاش علي قوة معالجة كافية ( هاش ريت) من قبل القائمين علي التعدين حتي تواصل بناء البلوكتشين ، أو أنها ستتلاشي أو تنتهي ببطء. من المهم أن تقوم صناعة بيتكوين كاش ببناء بيئة جيدة من حولها حتي تستطيع الإحتفاظ برضا من يستثمرون فيها. و هي عوامل هامة من أجل نجاح تلك السوق

ينبغي أن تقوم بيتكوين كاش ببناء السوق الخاصة بها و أن تظهر أنها مختلفة و مفيدة أكثر من بيتكوين. حتي الآن كان إلتقاط بيتكوين كاش في سوق المعاملات بطيئا و لكنه يتوقع أن يلتقط السرعة و القوة خلال الأيام القادمة بينما يبدأ المزيد من المتداولين و المستثمرين في

تتمثل أحد الميزات الرئيسية لبيتكوين كاش في أن حدود البلوك أكبر. و كانت تلك أحد عيوب سوق بيتكوين و لذلك أراد داعمو بيتكوين كاش أن يحدث هذا الإنقسام في المقاوم الأول. و الآن مع إرتفاع حدود البلوك سيتمكنون من القيام بعدد أكبر من المهاملات مما سيساعد بيتكوين كاش علي الوصول إلي المرحلة القادمة من تلك التقنية

ما الذي سيحدث لشبكة بيتكوين؟

يعني ذلك أن شبكة بيتكوين تستعد لنمو الصناعة كما أن تلك التقنية ستضع الجميع في الإعتبار أثناء النمو. و قد أظهر هذا الإنقسام للسوق أن التقنية مستعدة لوضع إحتياجات السوق في الإعتبار و أن تتكيف علي هذا الأساس. بمجرد أن تبدأ سوق بيتكوين كاش في النمو ستظعر أيضا أن هذا الإنقسام لا يعني بالضرورة أن أحدهما أفضل من الأخري أو أن أحدهما ستنتهي حتي تبقي الأخري و لكن أن كلاهما قد يستمر و يساعد في نمو الشبكة و التقنية

كما قد يؤدي ذلك إلي إنخفاض رسوم المعاملات في بيتكوين و بيتكوين كاش مما سيعني أيضا أن المستثمرين و المتداولين قد يحصلوا علي المزيد من عملات بيتكوين و بيتكوين كاش. قد يتم تحقيق خفض الرسوم بسبب توسع حجم الشبكة مما قد يعني أننا سنشهد إزدحام أقل الآن. من المرجح أن تدفع تلك المزايا المزيد من المتداولين و القائمين بالتعدين نحو بيتكوين كاش مما سيساعد السوق علي النجاح و النمو تكنولوجيا و النضج لتكون مثال للعملات الرقمية الأخري. سيدعم الإنقسام الأخير الثقة في مثل تلك الأدوات مما سيدفع المزيد من الدول لتبني تلك التقنية

و قد بدأت سوق بيتكوين بالفعل باظهار قبولها مع نمو الطلب و إرتفاع الأسعار لتخترق مستوي 7000 دولار و تتجه نحو مستوي 8000 دولار أثناء تسجيل ذلك. يظهر ذلك حياة و نمو شبكة بيتكوين أيضا مما سيساعد بيتكوين كاش علي تحقيقي نفس الأثر

تداول بيتكوين اليوم