مكاسب ناسداك تحول دون أسوأ أداء للمؤشر في يناير على الإطلاق

مكاسب ناسداك تحول دون أسوأ أداء للمؤشر في يناير على الإطلاق

نيويورك (رويترز) – أُغلقت المؤشرات الرئيسية الثلاثة على ارتفاع يوم الاثنين في نهاية شهر متقلب في وول ستريت، حيث ساعدت المكاسب مؤشر ناسداك الذي تغلب عليها أسهم التكنولوجيا على تجنب أسوأ بداية عام له على الإطلاق.

وخضعت تقييمات أسهم النمو والتكنولوجيا لمزيد من التدقيق، إذ شعر المستثمرون بالقلق من تداول الشركات وفق تقييمات عالية بينما من المقرر أن يبدأ مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) رفع أسعار الفائدة لمكافحة التضخم وسحب تدابيره التحفيزية الخاصة بجائحة كورونا.

وأنهى المؤشر ناسداك تعاملات يوم الاثنين أعلى قليلا من أسوأ أداء له في يناير كانون الثاني على الإطلاق، عندما انخفض 9.89 بالمئة في 2008.

وبحسب بيانات أولية، ارتفع المؤشر ستاندرد اند بورز 500 بواقع83.60 نقطة أو 1.92 في المئة ليغلق عند 4516.89 نقطة، فيما صعد المؤشر ناسداك المجمع 469.26 نقطة أو 3.41 في المئة إلى 14239.83 نقطة. ولم يكن المؤشر داو جونز الصناعي أقل حظا من سابقيه، إذ صعد هو الآخر 405.99 نقطة أو 1.16 في المئة إلى 35127.97 نقطة.

(إعداد علي خفاجي للنشرة العربية)