سلوفاكيا تدرس تشديد إجراءات مكافحة كوفيد-19 مع ارتفاع الإصابات

سلوفاكيا تدرس تشديد إجراءات مكافحة كوفيد-19 مع ارتفاع الإصابات

براج (رويترز) – أدى ارتفاع عدد مرضى كوفيد-19 إلى زيادة الضغط على المستشفيات في سلوفاكيا يوم الخميس، بينما ناقش البرلمان قانونا يسمح بتشديد الإجراءات للحد من الوباء.

وقالت وزارة الصحة إن الدولة الواقعة في وسط أوروبا والتي يبلغ عدد سكانها 5.5 مليون نسمة سجلت 6546 حالة كورونا جديدة، وهو أقل قليلا من العدد القياسي المسجل يوم الأربعاء والبالغ 7055، واستقبلت المستشفيات إجمالا 2532 مريضا.

ويضطر بعض المستشفيات حاليا للحد من تقديم الرعاية غير العاجلة.

وتشدد سلوفاكيا القيود بسبب زيادة عدد الإصابات، لكن الإجراءات التي اتخذت أقل من تلك التي فرضتها خلال موجات فيروس كورونا المستجد السابقة، وجرى تطعيم أقل من نصف عدد السكان ضد كوفيد-19.

ومن خلال إجراءات سريعة، بدأ البرلمان في مناقشة مشروع قانون، يقصر خدمات مثل المطاعم في المناطق الأكثر تضررا على الأشخاص الذين تم تطعيمهم.

كما سيلزم أصحاب العمل بإجراء فحوص دورية للموظفين، ويطالب منظمي المناسبات العامة وأصحاب الأعمال بمنع دخول أي شخص لا يلتزم بقواعد مكافحة الوباء أو تثبت إصابته بكوفيد-19.

وسيسمح كذلك للسلطات بإغلاق الشركات التي لا تمتثل للقواعد لمدة تصل إلى 30 يوما.

(إعداد ندى صلاح للنشرة العربية – تحرير مصطفى صالح)