إيران تريد ضمانات أمريكية بشأن الاتفاق النووي إذا تم إحياؤه

دبي (رويترز) – قالت إيران يوم الاثنين إن على الولايات المتحدة تقديم ضمانات بأن واشنطن لن تتخلى عن الاتفاق النووي لعام 2015 مع القوى العالمية إذا نجحت محادثات إحياء الاتفاق.

ومن المقرر استئناف المحادثات غير المباشرة بين إيران والولايات المتحدة، والتي توقفت في يونيو حزيران بعد انتخاب الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي وهو من غلاة المحافظين، في 29 نوفمبر تشرين الثاني في فيينا لبحث سبل إعادة الاتفاق الذي أعلن الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب انسحاب بلاده منه قبل ثلاث سنوات وأعاد فرض عقوبات على طهران.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده مرددا الموقف الرسمي لإيران إنه يتعين على واشنطن رفع العقوبات في عملية يمكن التحقق منها.

وأضاف أن على واشنطن “الاعتراف بخطئها في التخلي عن الاتفاق”.

وقال خطيب زاده إن علي باقري كني كبير المفاوضين النوويين الإيرانيين سيسافر بصفته نائبا لوزير الخارجية للشؤون السياسية إلى ثلاث عواصم أوروبية من أطراف الاتفاق النووي.

(إعداد يمنى إيهاب ولبنى صبري للنشرة العربية – تحرير دعاء محمد)