النفط الخام

النفط الخام يرتفع بقوة و يواجه مستويات مقاومة فنية

ارتفعت أسعار النفط الخام إلى أعلى مستوياتها منذ أكثر من عام قبل تفشي وباء كورونا (كوفيد – 19)، مع تركيز الأسواق على الإنخفاض المتسارع في المخزونات العالمية وعودة نمو الطلب. في حين أن الكثير من المحللين قد رفعوا من توقعاتهم المستقبلية لأسعار الذهب الأسود (النفط الخام) ، حتى أن هناك من تحدث عن مستوى 100 دولار للبرميل.

تراجع الإنتاج و ارتفاع الطلب على النفط الخام بسبب العواصف الثلجية:

ارتفعت العقود الآجلة في نيويورك بنسبة 2.5٪ يوم الأربعاء ، حيث ارتفعت إلى أعلى مستوى منذ يناير 2020. وأظهرت بيانات إدارة المعلومات والطاقة EIA أن انتاج النفط الخام انخفض إلى 9.7 مليون برميل يوميًا الأسبوع الماضي، نتيجة ظاهرة الإنفجار القطبي الذي تسبب في عواصف ثلجية غير مسبوقة في الكثير من بلدان العالم ، وهو ما يمثل أدنى مستوى وصل إليه حجم الإنتاج  في الصيف الماضي  بعد إعصار لورا.

يوم الخميس، ارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس WTI في نيويورك بالقرب من 63 دولارًا للبرميل. وانخفضت مخزونات النفط الأمريكي بمقدار 40 مليون برميل خلال الأسابيع الثلاثة الماضية ، مع ارتفاع  الطلب على وقود التدفئة في الطقس البارد مع ارتفاع مخزونات البنزين .

يستمر منحنى العقود الآجلة في الإشارة إلى ضيق في السوق في حال تخلف بنحو 6 دولارات للبرميل خلال الأشهر الـ 12 المقبلة، وهو  نموذج  يشير إلى ندرة الإمدادات.

على الصعيد العالمي، تتراجع الإمدادات مع انخفاض المخزونات في مركز تخزين أوروبي رئيسي إلى أدنى مستوى لها منذ سبتمبر.

أسعار النفط تتجه  لتحقيق مكاسب للشهر الرابع على التوالي، بعد تعهد المملكة العربية السعودية بتعميق تخفيضات الإنتاج، مما أدى إلى تسارع ارتفاع السعر المدفوع بتراجع حالات الإصابة بفيروس كورونا، و النجاح الذي تشهده عمليات التلقيح في الدول الصناعية الكبرى.

ورغم أن أغلب  التوقعات تشير بأن السوق سوف يسجل المزيد من الإرتفاعات في الفترة المقبلة، غير أن السوق قد يواجه زيادة محتملة في المعروض في أبريل من قبل مجموعة أوبك بلس +OPEC، والتي سوف تجتمع الأسبوع المقبل لمناقشة استراتيجيتها مع الأعضاء الرئيسيين المختلفين حول الطريقة الأنسب للتعامل مع التطورات الجديدة ما بين داعم لمستويات الإنتاج الحالية ومطالب بزيادتها، ما قد يولد بعض الضغط على الأسعار.

توقعات باستمرار الإرتفاع هذا العام حتى 75 دولار و 100 دولار للبرميل بعد عامين!

المحللين  في سوق النفط يتحدثون عن استمرار ارتفاع الأسعار في الأشهر المقبلة، حتى أن البعض يطرح احتمالية 100 دولار لبرميل النفط الخام في العام أوالعامين المقبلين مع تعافي الإقتصاد العالمي من الوباء.

تقرير بنك أوف أمريكا هذا الأسبوع قال أن أسعار خام برنت قد تصل إلى 70 دولارًا للبرميل في الربع الثاني من عام 2021، بينما يتوقع أن تبلغ الأسعار 60 دولارًا في المتوسط هذا العام، وهذه زيادة بمقدار 10 دولارات للبرميل عن متوسط  توقعاته السابقة.

على غرار بنك أوف أمريكا، يرى مورجان ستانلي أيضاً أن سعر خام برنت قد يلامس حاجز 70 دولارًا هذا العام، ولكنه يتوقع ذلك في الربع الثالث، متوقعًا  تحسنا كبيرا في مستويات الطلب.

أما  بنك جولدمان ساكس فقد أعطى أعلى التوقعات من بين البنوك الاستثمارية لأسعار النفط، متوقعاً أن تصل أسعار خام برنت إلى 75 دولارًا للبرميل في الربع الثالث من هذا العام، على خلفية توقعاته بعودة التوازن إلى السوق بشكل أسرع، وانخفاض المخزونات المتوقعة، وتحوط التجار من التضخم.

لكن كل هذه التوقعات تبدو باهتة بالمقارنة مع شركة Socar Trading SA الأذربيجانية، والتي تتوقع أن يصل مؤشر Brent القياسي العالمي إلى مستوى ثلاثة أرقام في الأشهر الـ 18 إلى 24 القادمة، ويرى بنك أوف أمريكا ارتفاعات محتملة تتجاوز 100 دولار على مدى السنوات القليلة المقبلة في ظل تعافي الأساسيات والتحفيز العالمي.

التحليل الفني لأسعار العقود الآجلة لخام برنت القياسي :

من الواضح جدا أن السعر يتحرك في اتجاه صيد قوي على الرسم البياني اليومي، السعر اليوم يتداول في حدود مستوى 63 دولار للبرميل، بعيداً جداً عن المتوسط الحسابي 100 و200 يوم عند 47,46 و43,23 على التوالي.

وتحت مستوى منطقة  المقاومة القوية المحصورة بين  64 -66 دولار للبرميل، مع قمتين سابقتين في يناير 2020، و أبريل 2019.

على الرسم البياني 4 ساعات، السعر يتحرك في قناة سعرية صاعدة، والسعر الآن يتراوح تحت مستوى المقاومة 64.12.

 كسر الحد السفلي للقناة، سيكون شرط أساسي للهبوط بالسعر واختبار خط الإتجاه الصاعد باللون الأحمر.

و رغم قوة هذه المقاومة، فإن المحرك الرئيسي للأسعار في الفترة الحالية هي التطورات الإقتصادية والوبائية، وهي تدعم بقوة سعر النفط كما رأينا آنفاً.

و بالتالي فإن أي تراجعات سوف ستكون محدود وتصحيحية  في إطار المستويات الفنية الموضحة التي يمكن أن تشكل نقاط جيدة لاقتناص فرص الشراء عند كل تصحيح.