التحليل الفني لأسعار الذهب ، توقعات 27 فبراير 2018

صعدت أسواق الذهب في بداية الجلسة يوم الإثنين لتصل إلي مستوي 1340 دولار. ثم تراجعت السوق إلي مستوي 1330 دولار بعد ذلك. و هي منطقة تقدم دعما قويا يمتد حتي مستوي 1325 دولار. أعتقد أنها ستكون مسألة وقت إلي أن يعود المشترون و بالتالي علينا مراقبة مؤشر الدولار الأمريكي لأنه سيكون محرك رئيسي للتحرك في أسواق الذهب. إذا سقط مؤشر الدولار الأمريكي سيدفع ذلك سعر الذهب للإرتفاع. يمكننا مراقبة زوج اليورو/ الدولار الأمريكي لأنه يمثل نحو نصف مؤشر الدولار الأمريكي.

أعتقد أننا سنستهدف مستوي 1350 دولار بأعلي و ستكون منطقة هامة لأنها تمثل رقم كبير و دائري و نفسي هام و بالطبع هي كانت داعمة في السابق. أعتقد أن المشاركين في السوق لازالوا يعتبرون الذهب مصدرا للتحوط في مقابل المخاطر العالمية و لكن هناك عامل مضاد و هو أسعار الفائدة الأمريكية التي سيتم رفعها. مع ذلك ، إذا نظرت لتاريخ التحركات ستجد أن الدولار الأمريكي يسقط قبل رفع أسعار الفائدة. هو أمر مضاد للبديهيات إلي حد ما و لكنه حدث أكثر من مرة. بالإضافة إلي ذلك ، سوف تنهي أوروبا التيسير الكمي و قد يدفع ذلك الدولار للتراجع.