التحليل الأساسي اليومي للذهب – البيانات الإقتصادية الأمريكي تحدد تحرك الأسعار

سقطت أسعار الذهب من أعلي مستوي لها منذ 11 شهر في وقت سابق من الأسبوع لتقفل في تراجع يوم الأربعاء. دفعت البيانات الإقتصادية الأمريكية القوية عائدات سندات الخزانة الأمريكية للصعود مما رفع إحتمالات رفع أسعار الفائدة في شهر ديسمبر من قبل بنك الإحتياطي الفيدرالي. جعل ذلك من الدولار الأمريكي إستثمارا أكثر جاذبية و شجع المستثمرون علي جني الأرباح في العقود الآجلة للذهب.

إستقرت العقود الآجلة لذهب كومكس لشهر ديسمبر عند مستوي 1314.10 دولار تراجعا بواقع 4.80 دولار أو -0.36%.

كان تحرك الأسعار مدفوعا بشكل مبدئي من قبل البيانات الإقتصادية الأمريكية التي جاءت أقوي من التوقعات.

أفاد تقرير لوزارة التجارة صدر يوم الأربعاء أن التقديرات الثانية للناتج المحلي الإجمالي أظهرت نمو الإقتصاد بمعدل سنوي بواقع 3% في الفصل الثاني و هو أسرع معدل منذ نحو عامين. كان يتوقع المتداولون إرتفاعا بواقع 2.7% إرتفاعا من مستوي 2.6%.

أظهر تقرير التوظيف الوطني ل ADP أن القطاع الخاص الأمريكي وظف 237 ألف عامل في أغسطس فيما إعتبر الإرتفاع الشهر الأكبر منذ نحو خمسة أشهر مما دفع التوقعات بتقرير قوي للرواتب الغير زراعية الأمريكية لشهر أغسطس للصعود.

علي خلفية التقارير الإقتصادية القوية ، رفع متداولو العقود الآجلة فرص رفع أسعار الفائدة الأمريكية قبل نهاية العام. أظهرت أداة مجموعة CME لمراقبة بنك الإحتياطي الفيدرالي صعود فرص رفع أسعار الفائدة في ديسمبر من 34% الأسبوع الماضي إلي 41%.

Daily-Comex-Gold-19

التوقعات

طالما بقيت كوريا الشمالية خارج الصورة ، سيكون الذهب معرض للإتجاه الهبوطي لأن – باستثناء بيانات التضخم – يبدو أداء الإقتصاد الأمريكي و قد يكون ذلك كافيا لإقناع بنك الإحتياطي الفيدرالي برفع أسعار الفائدة في وقت لاحق من العام. قد يحدث ذلك إذا إقتنعوا أن الإقتصاد القوي سيدفع التضخم إلي الهدف بواقع 2%.

هناك خياران أمام الإحتياطي الفيدرالي : الإنتظار حتي يصعد التضخم إلي ما بعد الهدف ثم رفع أسعار الفائدة ، أم مواصلة رفع أسعار الفائدة لتسهيل تحرك التضخم نحو الهدف.

قد يؤدي إرتفاع الطلب علي الأصول التي تنطوي علي مخاطر مرتفعة إلي الحد من مكاسب الذهب.

ستتاح الفرصة للمستثمرين اليوم للتفاعل مع مجموعة من البيانات الإقتصادية الأمريكية. ستستمر البيانات الأقوي من التوقعات في دفع إحتمالات رفع أسعار الفائدة للإرتفاع. تقع فرص رفع أسعار الفائدة الآن عند مستوي 41%. إذا إرتفعت  إلي أعلي مستوي 50% سيواجه الذهب الضغوط.

يتمثل التقرير الأول في تقرير تشالنجر عن خفض الوظائف. جاءت قراءة الشهر الماضي عند مستوي -37.6%, لا يوجد توقعات و لكن كلما إنخفضت النسبة المئوية كلما كان ذلك أفضل. يمثل التقرير التغيير في رقم خفض الوظائف المعلن عنها من قبل ارباب العمل.

يتوقع أن تأتي مطالبات البطالة الأسبوعية عند مستوي 237 ألف.

يتوقع أن يأتي مؤشر أسعار الإنفاق الإستهلاكي الشخصي الأساسية عند مستوي 0.1%. يتوقع أن يرتفع الإنفاق الشخصي بواقع 0.4% و يتوقع أن يرتفع الدخل الشخصي بوافع 0.3%. جاء التقرير بدون تغيير الشهر الماضي.

يتوقع أن يأتي مؤشر مديري المشتريات لشيكاغو عند مستوي 58.7 بينما يتوقع أن ترتفع مبيعات المنازل المعلقة بواقع 0.4%.

ستكون البيانات الإقتصادية الأمريكية الأقوي من التوقعات هبوطية للذهب لأنها يرجح أن ترفع فرص رفع أسعار الفائدة.

Published by

James Hyerczyk

James A. Hyerczyk has worked as a fundamental and technical financial market analyst since 1982. His technical work features the pattern, price and time analysis techniques of W.D. Gann.