التحليل الأساسي اليومي لأسعار النفط – الأسعار ترتد و لكن المخاطر بشأن إرتفاع الإنتاج الأمريكي تستمر

تراجع كل من خام غرب تكساس الوسيط و خام برنت يوم الأربعاء بعد أن أظهر تقرير حكومي أمريكي إرتفاعا في مخزونات النفط الخام. في نفس الوقت ، تراجعت التوترات الجيوسياسية و صعد الدولار مما جعل الأصول المقومة بالدولار أكثر جاذبية.

إستقرت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط لشهر مايو يوم الأربعاء عند مستوى 64.67 دولار تراجعا بواقع 0.58 دولار أو -0.89 % و أقفلت العقود الآجلة لخام برنت لشهر يونيو عند مستوى 69.06 دولار تراجعا بواقع 0.40 دولار أو -0.58%.

وفقا لإدارة معلومات الطاقة الأمريكية ، صعدت مخزونات النفط الخام الأمريكي بواقع 1.6 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 23 مارس. صعدت المخزونات بواقع 1.8 مليون برميل في نقطة تسليم العقود الآجلة في كوشينغ أوكلاهوما. كان يتوقع المتداولون إرتفاعا بواقع 500 ألف برميل.

قالت الحكومة أن المصافي عالجت 16.8 مليون برميل يوميا من النفط الخام في فترة التقرير ، بدون تغيير عن الأسبوع الماضي. وصل إنتاج البنزين إلي متوسط 10.3 مليون برميل يوميا بالمقارنة بمستوي 9.9 مليون برميل الأسبوع السابق و وصل إنتاج المواد المكررة إلي متوسط 4.8 مليون برميل يوميا الأسبوع الماضي في مقابل 4.5 مليون برميل يوميا في الأسبوع السابق.

أعلنت إدارة معلومات الطاقة أن مخزونات البنزين سقطت بواقع 3.5 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 23 مارس. في الأسبوع السابق لذلك ، حققت مخزونات البنزين تراجعا بواقع 1.7 مليون برميل. سقطت مخزونات المواد المكررة بواقع 2.1 مليون برميل بالمقارنة بالتراجع بواقع 2 مليون برميل في الأسبوع السابق.

التوقعات

إنتعشت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط و خام برنت في بداية يوم الخميس كرد فعل للأنباء بأن برنامج خفض الإنتاج الذي تتزعمه أوبك سيستمر حتي نهاية العام و قد يتم تمديده حتي 2019.

الساعة 0708 بتوقيت جرينيتش ، تداولت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط لشهر مايو عند مستوى 64.74 دولار صعودا بواقع 0.36 دولار أو +0.56% بينما تداولت العقود الآجلة لخام برنت لشهر يونيو عند مستوى 68.98 دولار صعودا بواقع 0.22 دولار أو +0.32%.

بعد أن إنتهينا من تقرير المخزونات ، سيستمر المستثمرون في التركيز علي العوامل الصعودية المحتملة مثل تمديد برنامج خفض الإنتاج علي الرغم من أن أوبك لا تبدو في عجلة لإعادة تقييم إستراتيجيتها في إجتماع يونيو و قد تنتظر إلي إجتماع نوفمبر حتي تتخذ قرارا.

يرجح أن تتلقي الأسعار الدعم من قبل التوترات الجيوسياسية في الشرق الأوسط و لاسيما التوترات بين إيران و السعودية.

سيكون تقدم الأسعار محدودا بسبب المخاوف بشأن إرتفاع الإنتاج الأمريكي. أظهر تقرير هذا الأسبوع لإدارة معلومات الطاقة أن الإنتاج الأمريكي من النفط الخام وصل إلي مستوى قياسي عند حاجز 10.43 مليون برميل يوميا. يضع ذلك الولايات المتحدة في مركز متقدم عن السعودية و قبل روسيا التي وصل إنتاجها إلي مستوى 11 مليون برميل يوميا.

يقع أقرب دعم لخام غرب تكساس الوسيط عند مستوى 63.37 دولار. يقع أول هدف هبوطي لبرنت عند مستوى 66.85 دولار.

Published by

James Hyerczyk

James A. Hyerczyk has worked as a fundamental and technical financial market analyst since 1982. His technical work features the pattern, price and time analysis techniques of W.D. Gann.