بنك أوف أمريكا: السندات تشهد تدفقات كبيرة وأدوات الخزانة تستقطب أموالا قياسية

لندن (رويترز) – قال بنك أوف أمريكا يوم الجمعة إن صناديق السندات شهدت أكبر دخول للتدفقات في ثلاثة أسابيع عند 12.7 مليار دولار في الأسبوع المنتهي يوم الأربعاء فيما ضخ المستثمرون مبلغا قياسيا قدره 3.2 مليار دولار في أوراق الخزانة المحمية من التضخم.

ومتتبعا تدفقات أموال المستثمرين من خلال بيانات إي.بي.إف.آر، خلص بنك أوف أمريكا إلى أن صناديق أدوات الدخل الثابت المصنفة عند درجة جديرة بالاستثمار جذبت أكبر تدفقات في ثلاثة أسابيع عند 6.7 مليار دولار بينما استقطب النقد 25.1 مليار دولار.

وجذبت صناديق الأسهم 23.2 مليار دور فيما شهدت الأسهم الأمريكية أكبر دخول للتدفقات في ستة أسابيع عند 9.5 مليار دولار وفقا لما خلص إليه بنك أوف أمريكا. لكن أوروبا عانت من ثاني نزوح أسبوعي للتدفقات عند 200 مليون دولار.

وقال مايكل هارتنت كبير إستراتيجي الاستثمار لدى بنك أوف أمريكا في مذكرة للعملاء “التطعيمات العالمية في 2021 تجاوزت الآن أربعة مليارات، لكن العالم عالق بين الوضع الطبيعي الجديد للسلالات المتحورة، ومدار إجراءات العزل العام الإقليمية، والحدود المغلقة، والانعزالية”.

(إعداد معتز محمد للنشرة العربية)

 

أسهم أوروبا تنزل عن ذروة في ظل تضرر المعنويات في آسيا

(رويترز) – نزلت الأسهم الأوروبية عن مستويات قياسية مرتفعة يوم الجمعة إذ طغت المخاوف بشأن السلالة المتحورة دلتا سريعة الانتشار من فيروس كورونا وتحركات على الصعيد التنظيمي في الصين على التفاؤل بشأن موسم الأرباح الفصلية والتعافي الاقتصادي.

ونزل المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.8 بالمئة بحلول الساعة 0714 بتوقيت جرينتش، فيما تتجه الأسهم الآسيوية لتسجيل أكبر انخفاض شهري منذ ذروة إجراءات العزل العام العالمية لمكافحة جائحة فيروس كورونا في مارس آذار من العام الماضي.

وكانت أسهم شركات التعدين المنكشفة على الصين أكبر الخاسرين لتهبط 2.6 بالمئة في التعاملات المبكرة.

لكن المؤشر القياسي ما زال يتجه لإنهاء يوليو تموز بتحقيق مكسب للشهر السادس على التوالي بعد سلسلة من نتائج الأعمال المستقرة.

وقفز سهم أوني كريديت الإيطالي 5.7 بالمئة بعد أن أعلن البنك عن صافي ربح يفوق التوقعات، وقال مساء يوم الخميس إنه شرع في إجراء محادثات رسمية مع الحكومة بشأن استحواذ محتمل على منافسه مونتي دي باسكي دي سيينا. وارتفع سهم مونتي دي باسكي 9.6 بالمئة.

وقفز سهم رينو الفرنسية لصناعة السيارات 3.3 بالمئة بعد أن توقعت الشركة تحقيق أرباح لعام 2021 بالكامل حتى في الوقت الذي يعرقل فيه نقص عالمي للرقائق وارتفاع تكاليف المواد الخام إنتاج السيارات.

ونزل سهم آي.إيه.جي المالكة للخطوط البريطانية 3.4 بالمئة بعد أن قالت إن طاقة رحلات الطيران سترتفع إلى 45 بالمئة من مستويات ما قبل الجائحة لكنها حذرت من استمرار ضبابية كبيرة.

(إعداد معتز محمد للنشرة العربية)

 

نيكي يغلق عند أقل مستوى في أكثر من 6 أشهر بفعل مخاوف الفيروس وأرباح دون التوقعات

طوكيو (رويترز) – أغلق المؤشر نيكي الياباني يوم الجمعة عند أدنى مستوياته منذ بداية العام إذ تأثرت معنويات المستثمرين سلبا جراء ارتفاع الإصابات بكوفيد-19، وبعض إعلانات الأرباح التي جاءت مخيبة للتوقعات، وانخفاض العقود الآجلة للأسهم الأمريكية.

وتراجع نيكي 1.8 بالمئة ليغلق عند 27,283.59 نقطة، مسجلا أكبر انخفاض منذ 21 يونيو حزيران وأدنى مستوى إغلاق منذ السادس من يناير كانون الثاني. ونزل نيكي إلى 27272.49 في وقت سابق من الجلسة.

وفي الشهر، هبط نيكي 5.24 بالمئة في أسوأ أداء منذ انهيار السوق بسبب جائحة فيروس كورونا في مارس آذار من العام الماضي، بعد أن سجل تراجعا للجلسة الحادية عشر على التوالي في اليوم الأخير للتداول خلال الشهر.

في غضون ذلك، هوى المؤشر توبكس 1.37 بالمئة إلى 1,911.62، مسجلا انخفاضا شهريا 2.19 بالمئة.

ومددت حكومة اليابان يوم الجمعة حالة الطوارئ حتى 31 أغسطس آب في طوكيو وبعض المحافظات الأخرى، إذ ارتفعت الإصابات بفيروس كورونا إلى مستوى قياسي مرتفع.

وقاد سهم سوميتومو داينيبون فارما الانخفاض على نيكي، لينزل 10.77 بالمئة بفعل إعلان الشركة تحقيق أرباح أقل من التوقعات بعد انتهاء جلسة يوم الخميس. ونزل سهم أستيلاس فارما 8.81 بالمئة بعد أن أعلنت الشركة نتائجها المالية في منتصف الجلسة.

وقادت شركات صناعة العقاقير الانخفاض بين المؤشرات الفرعية لتوبكس، لتنزل 3.23 بالمئة.

ونزل سهم جيه.تي.إي.كيه.تي الموردة لمجموعة تويوتا 8.91 بالمئة بعد أن أعلنت الشركة عن أرباحها في منتصف الجلسة، بينما تراجع سهم فوجيتسو 8.86 بالمئة وهبط سهم فوجي إلكتريك 8.46 بالمئة بعد أن أعلنت عن نتائج أعمالها مساء يوم الخميس.

ومن بين الأسهم الرابحة بعد الإعلان عن نتائج أعمالها، ارتفع سهم زوزو للبيع بالتجزئة عبر الإنترنت 8.13 بالمئة، وصعد سهم كينس لصناعة المستشعرات 4.74 بالمئة وأضاف سهم دينسو للإعلانات 2.96 بالمئة.

وتصدرت شركات الشحن البحري قائمة الأسهم الرابحة على نيكي، إذ قفز سهم ميتسوي أو.إس.كيه لاينز 12.23 بالمئة وصعد سهم نيبون يوسن 6.91 بالمئة وارتفع سهم كاواساكي كيسن 6.44 بالمئة.

(إعداد معتز محمد للنشرة العربية)

أسعار النفط تهبط لكنها على مسار تحقيق مكسب أسبوعي كبير

سنغافورة (رويترز) – هبطت أسعار النفط يوم الجمعة لكنها ما زالت على مسار تحقيق مكاسب أسبوعية كبيرة في ظل نمو الطلب بوتيرة أسرع من العرض، بينما من المتوقع أن تخفف التطعيمات تأثير ارتفاع جديد في الإصابات بكوفيد-19 في أنحاء العالم.

ونزلت العقود الآجلة لخام برنت تسليم سبتمبر أيلول، التي ينتهي أجلها يوم الجمعة، 45 سنتا أو ما يعادل 0.6 بالمئة إلى 75.60 دولار للبرميل بحلول الساعة 0506 بتوقيت جرينتش، عقب أن قفزت 1.75 بالمئة يوم الخميس.

وتراجع عقد خام برنت الأكثر نشاطا تسليم أكتوبر تشرين الأول 48 سنتا أو ما يعادل 0.6 بالمئة إلى 74.62 دولار للبرميل.

وهبطت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 43 سنتا أو ما يعادل 0.6 بالمئة إلى 73.19 دولار للبرميل، لتقلص مكسبا حققته يوم الخميس بواقع 1.7 بالمئة.

وقالت مارجريت يانج الاستراتيجية لدى ديلي إف.إكس ومقرها سنغافورة “تراجعت أسعار النفط قليلا في ظل معنويات حذرة في أنحاء أسواق آسيا والمحيط الهادي إذ يزن المستثمرون مخاوف الفيروس والناتج المحلي الإجمالي الأمريكي الذي جاء أضعف من المتوقع وبيانات الوظائف”.

ويتجه عقدا الخامين القياسيين صوب تحقيق مكاسب بنحو اثنين بالمئة للأسبوع، بدعم من مؤشرات على شح إمدادات الخام وطلب قوي في الولايات المتحدة أكبر مستهلك للنفط في العالم.

وقالت يانج “هذا الأسبوع، أسعار النفط تلقت الدعم من دولار أمريكي أضعف وأرباح قوية للشركات الأمريكية. لكن ارتفاع حالات كوفيد-19 بسبب الإصابة بالسلالة المتحورة دلتا في الولايات المتحدة ربما يلقي بظلال على آفاق الطلب”.

وأعلنت شركتا التكرير الأمريكيتان فاليرو إنرجي وبي.بي.إف إنرجي عن نتائج تجاوزت توقعات المحللين.

(إعداد معتز محمد للنشرة العربية)

 

المؤشر نيكي ينخفض 0.38% في بداية التعاملات في طوكيو

طوكيو (رويترز) – انخفض المؤشر نيكي القياسي في بداية التعاملات في بورصة طوكيو للأوراق المالية يوم الجمعة.

وتراجع نيكي 0.38 في المئة إلى 27,677.89 نقطة، في حين نزل المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.27 في المئة إلى 1,922.19 نقطة.

(إعداد محمد اليماني للنشرة العربية)

 

النفط يغلق مرتفعا وبرنت يتجاوز 76 دولارا مع تقلص المخزونات الأمريكية

نيويورك (رويترز) – ارتفعت أسعار النفط يوم الخميس، ليتجاوز خام القياس العالمي برنت 76 دولارا للبرميل، مع استمرار تقلص المخزونات بالولايات المتحدة بعد أن سجلت أدنى مستوياتها منذ يناير كانون الثاني 2020.

وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 1.31 دولار للبرميل بما يعادل 1.75 بالمئة ليتحدد سعر التسوية عند 76.05 دولار للبرميل. وأغلقت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط مرتفعة 1.23 دولار أو 1.7 بالمئة إلى 73.62 دولار للبرميل.

وتفيد البيانات الصادرة عن جينسكيب للمعلومات باستمرار تراجع المخزونات بنقطة التسليم في كاشينج بولاية أوكلاهوما، حسبما ذكر متعاملون اليوم. وبلغت مخزونات كاشينج 36.299 مليون برميل بعد ظهر الثلاثاء، منخفضة 360 ألفا و917 برميلا عن 23 يوليو تموز.

تأتي تلك الأرقام بعد يوم من قول إدارة معلومات الطاقة الأمريكية إن مخزونات الخام المحلية تراجعت 4.1 مليون برميل على مدار الأسبوع المنتهي في 23 يوليو تموز.

(إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية)

 

الأسهم الأمريكية ترتفع وسط تفاؤل بعد نتائج قوية

نيويورك (رويترز) – أغلقت الأسهم الأمريكية مرتفعة يوم الخميس، مدعومة بنتائج قوية وتوقعات إيجابية من الشركات، بينما أظهرت البيانات عودة الاقتصاد الأمريكي إلى مستوى أعلى منه قبل الجائحة.

نما الاقتصاد الأمريكي بقوة في الربع الثاني من العام، ليسجل الناتج المحلي الإجمالي مستوى أعلى من ذروته قبل الجائحة، لكن وتيرة النمو جاءت أبطأ من توقعات الاقتصاديين.

وقفز سهم فورد موتور بعد أن رفعت الشركة توقعات أرباحها، بينما زاد سهم يام براندز، مالكة دجاج كنتاكي، بعد أن فاقت مبيعاتها ربع السنوية تقديرات السوق.

وبناء على بيانات غير رسمية، ارتفع المؤشر داو جونز الصناعي 151.49 نقطة بما يعادل 0.43 بالمئة ليصل إلى 35082.42 نقطة، وتقدم المؤشر ستاندرد أند بورز 500 بمقدار 18.31 نقطة أو 0.42 بالمئة مسجلا 4418.95 نقطة، وزاد المؤشر ناسداك المجمع 15.67 نقطة أو 0.11 بالمئة إلى 14778.26 نقطة.

(إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية)

 

صندوق النقد يتوقع الاضطلاع بدور “حاسم” في التحول للنقود الرقمية

نيويورك (رويترز) – تفيد ورقة نشرها صندوق النقد الدولي يوم الخميس أن الصندوق سيحتاج إلى تعزيز موارده مع سعيه للاضطلاع بدور “المراقبة وإسداء المشورة والمساعدة في إدارة التحول واسع النطاق والمعقد” صوب النقود الرقمية.

قالت الورقة إن النقود الرقمية قادرة على تسهيل المدفوعات وتسريعها وخفض تكاليفها. لكن ذلك يتطلب أن يعالج صناع السياسات تحديات رئيسية: فالنقد الرقمي ينبغي أن يكون موثوقا، كما يجب حماية الاستقرار الاقتصادي والمالي المحلي، واستقرار النظام النقدي الدولي.

وتابعت “لصندوق النقد دور حاسم في مساعدة أعضائه على الانتفاع بمزايا النقود الرقمية وإدارة مخاطرها.”

وقال الصندوق إن النقود الرقمية “يجب أن تخضع للإشراف التنظيمي وأن يسمح هيكلها وطريقة توافرها للدول بمواصلة السيطرة على السياسة النقدية والأوضاع المالية… وأنظمة الصرف الأجنبي”.

لا تركز الورقة على العملات المشفرة مثل بيتكوين، ولا تتخذ موقفا حيال أي نوع من العملات الرقمية قد يهيمن في نهاية المطاف.

الورقة المؤرخة مارس آذار بحثها مجلس إدارة الصندوق في أبريل نيسان، وهي تشمل رؤية لتطور الصندوق ومساعيه للتعاون مع مؤسسات أخرى مثل البنوك المركزية والهيئات التنظيمية والبنك الدولي.

(تغطية صحفية رودريجو كامبوس; إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية)

 

أسهم أوروبا تغلق عند مستويات قياسية مرتفعة بعد أرباح قوية

(رويترز) – ارتفعت الأسهم الأوروبية إلى مستويات قياسية يوم الخميس بعد أرباح قوية من شركات سلع رئيسية وإيرباص وغيرها، بينما أظهرت البيانات مستويات قياسية مرتفعة للمعنويات الاقتصادية في منطقة اليورو مما عزز الثقة في السوق.

وختم المؤشر ستوكس 600 الأوروبي جلسة التداول مرتفعا 0.5 بالمئة ليصل إلى 460.57 نقطة.

وصعدت أسهم رويال داتش شل المدرجة في لندن 3.8 بالمئة وزادت أسهم توتال إنرجيز الفرنسية 2.2 بالمئة بعد أن أعلنت الشركتان إعادة شراء أسهم بينما يعزز ارتفاع أسعار النفط والغاز أرباحهما.

وحققت شركات التعدين، وهي بالفعل أفضل القطاعات أداء في 2021، زيادة بنسبة 2.4 بالمئة بعد أن رفعت أنجلو أمريكان مدفوعات المساهمين لمستوى قياسي بلغ 4.1 مليار دولار. وتعزز القطاع أيضا بارتفاع أسعار الفضة والذهب.

وزادت أسهم إيرباص بعد أن رفعت أكبر شركة مصنعة للطائرات في العالم توقعاتها للتسليمات والإيرادات للعام بأكمله.

(اعداد ليليان وجدي للنشرة العربية; تحرير أحمد إلهامي)

الذهب يصعد 1% بعد نبرة التيسير النقدي من رئيس المركزي الأمريكي

(رويترز) – صعدت أسعار الذهب أكثر من واحد بالمئة يوم الخميس فيما أبدى المستثمرون ترحيبا بتصريحات جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي التي استبعد فيها رفع أسعار الفائدة في المستقبل القريب.

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 1.1 بالمئة إلى 1,827.30 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 1358‭‭‬‬‬ بتوقيت جرينتش، بعد أن بلغ في وقت سابق أعلى مستوياته منذ 16 يوليو تموز عند 1,827.95 دولار.

وصعدت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 1.5 بالمئة إلى 1,826.70 دولار.

وقال باول إن سوق الوظائف الأمريكية مازال أمامها “بعض المجال للتعافي” قبل أن يحين الوقت لسحب الدعم.

وقال ديفيد ميجر مدير تداول المعادن في هاي ريدج فيوتشرز “سنشهد ارتفاعا في التضخم في المستقبل لأن مجلس الاحتياطي يركز أكثر على التوظيف… وهذه بيئة إيجابية للمعادن النفيسة”.

وأضاف “هذا ليس انتعاشا سريعا، بل هو شيء أكثر استدامة لأنه لا يوجد شيء يقف في طريق الذهب”.

ومما يعزز وجهات نظر باول، أظهرت بيانات أن الاقتصاد الأمريكي نما بمعدل سنوي 6.5 بالمئة في أحدث ربع سنة، وهو أقل من توقعات الاقتصاديين في استطلاع أجرته رويترز والتي كانت 8.5 بالمئة.

وتقلل أسعار الفائدة المنخفضة في الولايات المتحدة من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة الذهب غير المدر للعائد.

وقفزت الفضة 2.9 بالمئة إلى 25.65 دولار للأوقية، بعد أن صعدت في وقت سابق إلى أعلى مستوى لها منذ 19 يوليو تموز.

وتقدم البلاتين 0.1 بالمئة ليسجل 1,065.49 دولار للأوقية، وصعد البلاديوم 1.6 بالمئة إلى 2,667.03 دولار.

(إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية; تحرير أحمد إلهامي)